فيديو أهداف مباراة سوريا وميانمار 1-1 في تصفيات كأس العالم

أهداف مباراة سوريا ضد ميانمار في تصفيات كأس العالم

أهداف مباراة منتخب سوريا وميانمار في تصفيات كأس العالم .

يقدم لكم موقع أنفو سبورت أهداف مباراة منتخب سوريا وميانمار في تصفيات كأس العالم ، بالإضافة إلى تغطية حصرية للمختلف الاخبار الدولية والوطنية .

تسافر سوريا إلى ميانمار لخوض مباراة تصفيات كأس العالم يوم الخميس بحثًا عن الفوز الذي يمكن أن يجعلها تنهي اليوم في المركز الثاني في المجموعة الثانية.

وفي الوقت نفسه، تلقت ميانمار – الدولة الصغيرة في المجموعة – 11 هدفاً في مباراتين فقط، مما يجعل المواجهة ضد المنتخب الذي شارك مؤخراً في كأس آسيا مهمة صعبة.

في حين أن سوريا لم تكن غريبة عن كأس آسيا على مر السنين، فقد وصلت إلى دور الـ16 قبل أن تحقق إنجازاً جديداً في وقت سابق من هذا العام.

على الرغم من أن أستراليا كانت المرشحة الواضحة للتأهل من مجموعتها، إلا أن المباريات مع أوزبكستان والهند فتحت الباب أمام التأهل، وهذا ما أثبته الفوز 1-0 على الهند مما أدى إلى مواجهة إيران في دور الـ16.

انتهى الأمر بخيبة الأمل في نهاية المطاف، حيث خسرت سوريا بركلات الترجيح على الرغم من اللعب للوقت الإضافي بأفضلية لاعب، لكن هيكتور كوبر لا يمكنه سوى الاستفادة من الإيجابيات في البطولة.

وبالعودة إلى تصفيات كأس العالم الآسيوية، حققت سوريا بالفعل نتيجة يحتمل أن تكون محورية، حيث بدأت الجولة الثانية بفوز على سوريا 1-0.

وسرعان ما أعقب ذلك هزيمة ساحقة بنتيجة 5-0 أمام اليابان، لكن الحفاظ على الأمور أمام ميانمار وتجنب الهزيمة في كوريا الشمالية في وقت لاحق من التصفيات قد يكون كافياً لإرسالهم إلى المركز الثاني.

وفي الوقت الذي فازت فيه سوريا بأربع مباريات فقط من أصل 14 مباراة خاضتها في جميع المسابقات، جاءت نجاحات ميانمار الثلاثة في سبع مباريات على مستوى أقل بكثير.

كان يتعين عليهم اجتياز مباراتي الذهاب والإياب مع ماكاو للوصول إلى هذه المرحلة، حيث فازوا بنتيجة 5-1 في مجموع المباراتين، لكن التقدم في المستوى يشير حالياً إلى أنهم بعيدون عن مستواهم.

بعد الهزيمة 5-0 أمام اليابان، سرعان ما تبعتها الهزيمة 6-1 أمام كوريا الشمالية، وجاء هدف العزاء بعد أن استقبلت شباكهم ستة أهداف خلال فترة 40 دقيقة.

في حين أن كوبر سوف يدعم سوريا لإيجاد بعض الثقة أمام المرمى، فإن نظيره مايكل فيشتنباينر قد يشعر أن تجنب الهزيمة سيكون بمثابة نتيجة هائلة للبلاد في هذه المرحلة من تطورها.

وسيجري فيشتنباينر العديد من التغييرات على تشكيلة ميانمار التي خسرت 6-1 أمام كوريا الشمالية، مع وجود أماكن متاحة في الدفاع وفي الجناح وفي الهجوم.

سجل وين ناينج تون هدف العزاء في المباراة الأخيرة وظهر في الصف ليحل محل أونج ثو.

مع غياب عمر خريبين عن صفوف سوريا، يمكن إحضار مارديك مارديكيان كبديل له في الهجوم.

على الرغم من أن بقية الفريق بدأ مباراة دور الـ16 في كأس آسيا، إلا أن لاعب خط وسط برايتون آند هوف ألبيون محمود داوود – المعار إلى شتوتغارت – قد غير ولاءاته ويمكن أن يشارك لأول مرة.